العالم -+

2019-11-17

إحتجاجات ضد إرتفاع سعر البنزين في إيران..حالات الشغب وحرق البنوك

إحتجاجات إيرانية - إحتجاجات ضد إرتفاع سعر البنزين في إيران..حالات الشغب وحرق البنوك

أريانانيوز- بعدما أعلنت الحكومة الإيرانية عن رفع  أسعار البنزين بنسبة 3أضعاف نزل المحتجون إلى الشوارع إعتراضا لوضعيتهم المعيشية الصعبة..


كما قررت الجزيرة القطرية وبعدما شوهدت حالات الشغب و حرق البنوك والمجمعات التجارية صعّدت إيران رسميا من لهجتها ضد الاحتجاجات التي بدأت قبل يومين رفضا لقرار رفع أسعار الوقود، حيث حذرت وزارة الاستخبارات من أن السلطات ستتعامل بصرامة مع المخلين بالأمن العام ومن يستهدفون أمن واستقرار البلاد، من جانبه اتهم مرشد الجمهورية من سماهم بأعداء الثورة بالوقوف وراء الاحتجاجات.

وقالت وزارة الاستخبارات “الأعداء الذين يعولون على هذه الاحتجاجات لن ينالوا إلا اليأس وخيبة الأمل” معلنة أنه تم التعرف على العناصر المحركة للاحتجاجات وستتخذ الإجراءات اللازمة ضدهم.

وأوقفت السلطات اليوم الأحد أربعين شخصا في مدينة يزد (وسط) بعد صدامات مع الشرطة خلال مظاهرات خرجت احتجاجا على رفع أسعار البنزين، بحسب ما ذكرت وكالة إسنا شبه الرسمية.

ونقلت الوكالة عن المدعي العام بالمدينة محمد حداد زاده قوله إن الموقوفين “مثيرو شغب” ومتهمون بتنفيذ أعمال تخريب ومعظمهم ليسوا من سكان المدينة.

كما نقلت عن مصدر بوزارة الاتصالات قوله إن مجلس الأمن الوطني التابع للداخلية قرر قطع خدمات الإنترنت لمدة 24 ساعة. وأكد وجود مساع للتفاوض مع الجهات المسؤولة لإعادة الخدمة إلى المواطنين.

ومنذ الليلة الماضية شهدت البلاد انقطاعا كاملا في شبكة الإنترنت عقب خروج تجمعات احتجاجية في عدد من المدن تنديدا بقرار الحكومة رفع أسعار المحروقات.

وفي السياق ذاته يعتقد الخبراء في الشؤون الإيرانية  أنّ الشارع الإيراني سيواجه ضغوطا إقتصادية أكثر مما عانى منها قبل هذا القرار الحكومي وسيؤثر هذا الإرتفاع على أسعار بضائع أخرى بشكل مباشر في مستقبل غير بعيد. الشعب الإيراني واجهوا صعوبات إقتصادية ضخمة منذ بدء المقاطعات الأمريكية ضد دولتهم.

 

شاركوا هذا الخبر مع اصدقائكم!

أكثر الأخبار قراءة