هدف از انفجار اخير بغداد، ترور نوري المالكي بود